صياغة ودراسة وتدقيق العقود

 

انطلاقاً من قول الله تعالى : (ياأيها الذين آمنوا إذا تداينتم بدين إلى أجل مسمى فاكتبوه) سورة البقرة ( ….) ، ويقول المثل: “الوقاية خير من العلاج”، وإن الناظر لسبب نشوء كثير من المنازعات والخلافات هو عدم وجود عقد يحدد الواجبات والالتزامات بين الأطراف، أو أن العقد المدون بينهم يوجد فيه كثير من الخلل، لذا وبخبرة كوادرنا يسعدنا أن نقوم بخدمتكم في صياغة العقود أو دراستها أو تدقيقها.